موقف قطاع الرعاية الصحية حيال الأشعة فوق البنفسجية

لقد تم استخدام هذه التقنية لعقود في مجال الرعاية الطبية وهي الآن الجواب والحل المستقبلي الذي تعتمد عليه المنظمة الصحية العالمية وجهات الرعاية الصحية في تعقيم منشآتها في جميع أنحاء العالم.

مستقبل تكنولوجيا الأشعة فوق البنفسجية

يعتقد العديد من العلماء والدراسات أن تقنية الأشعة فوق البنفسجية ستكون “الحل المستقبلي” في التعقيم “وليست مجرد حل مؤقت” وأنها ستحل محل المطهرات الكيميائية التقليدية. لذلك، ونظرًا لحقيقة أن أسكيمو شركة رائدة والأولى في التكنولوجيا الحديثة، فقد كنا أول من اعتمد تقنية الأشعة فوق البنفسجية وأول من أدخلها إلى السوق.

كفاءة الأشعة فوق البنفسجية

أثبتت تقنية الأشعة فوق البنفسجية كفاءتها في القضاء على جميع أنواع الفيروسات بما في ذلك فيروس كوفيد-19 من خلال تدمير حمضيه النووي والنووي الريبي. أجمع علماء ودراسات الأشعة الضوئية على أن تقنية الأشعة فوق البنفسجية حل يعتمد عليه وفعال للتعقيم. فوفقًا للعلماء والدراسات، فإن الأشعة فوق البنفسجية تعطل الحمض النووي والحمض النووي الريبي لجميع أنواع الفيروسات، مما يجعلها غير قادرة على التكاثر والقضاء عليها في نهاية المطاف.

مزايا الأشعة فوق البنفسجية

  1. يقلل من العفن والفطريات.
    يقضي على الفطريات والجراثيم والبكتيريا ومسببات الأمراض والفيروسات للحفاظ على سلامتك وسلامة عائلتك.
  2. يحسن من جودة الهواء.

عن طريق قتل المهيجات والملوثات والبكتيريا المقاومة للأدوية في المستشفيات بنسبة تزيد عن 99.97٪.

  1. الوقاية من الأمراض.

تقضي الإضاءة فوق البنفسجية على المواد العضوية الدقيقة في أنظمة تكييف الهواء، مما يمنع من انتشار الأمراض في حالة الإصابة.

  1. تحسين تدفق الهواء.

تعمل الأشعة فوق البنفسجية على تحسين جودة تدفق الهواء الداخلي عن طريق قتل الجراثيم ومسببات الأمراض والرطوبة الزائدة.

5.الحل المستقبلي للتعقيم والبديل لمعظم المطهرات التقليدية.

 

منتجات أسكيمو المدعمة بالأشعة فوق البنفسجية 

كما اعتادت شركة أسكيمو بأن تكون الرائدة دوماً، فقد أحضرت مجموعة ضخمة من المنتجات المزودة بتقنية التعقيم بالأشعة فوق البنفسجية. تشمل قائمة المنتجات التالية:

1- المكيفات.

2- أجهزة تنقية الهواء.

3- أنابيب التهوية.

4- الكولرات.

وسرعان ما سنزود ثلاجاتنا وفريزراتنا بتقنية التعقيم بالأشعة فوق البنفسجية، لضمان سلامة ورفاهية عملائنا وعائلاتهم الكرام.